برج نت : موقع أخبار برج بوعريريج

الصفحة الأساسية > أخبار الولاية > نظام الدفع بالبطاقات المغناطيسية سينطلق قريبا

نظام الدفع بالبطاقات المغناطيسية سينطلق قريبا

الخميس 2 حزيران (يونيو) 2011, بقلم بوڤطاية.ع

كشف وزير البريد و تكنولوجيات الاتصال موسى بن حمادي، أمس في برج بوعريريج، عن الخطوات التي تقوم بها الوزارة حاليا لتطوير أنظمة الدفع الإلكتروني للتقليل من الضغط على مراكز البريد وتسهيل الخدمة للمواطن.

أين أكد الوزير انطلاق عملية الدفع بالبطاقة المغناطيسية قريبا فور الانتهاء من عمليات تغيير النظام المعلوماتي وستنطلق عملية الدفع باستعمال البطاقات من المؤسسات العمومية، على غرار سونلغاز واتصالات الجزائر وبعض المراكز التجارية الكبرى وبلغ عدد الأجهزة التي ستوزع حاليا 1000 حسب الوزير على أن تعمم على بعض المؤسسات العمومية الأخرى ودعوة التجار للمشاركة في هذه العملية، وقال الوزير أن في الجزائر حاليا 31 مليون مشترك في البريد و6 ملايين من المشتركين يحوزون على البطاقات المغناطيسية سيتم الانطلاق في استعمالها في الدفع الإلكتروني. ومن جهة أخرى، كشف الوزير عن نظام جديد للدفع عن طريق الهاتف النقال وهو في طور الدراسة حاليا بعد النجاح في تقنية معاينة الرصيد عن طريق الهاتف وستسمح التقنية الجديدة بالدفع عن طريق الهاتف النقال لدى المؤسسات العمومية والمراكز التجارية، وبخصوص تقنية الطب عن بعد بالطريقة التفاعلية لتدارك النقص في الأخصائيين خاصة في ولايات الجنوب كشف بن حمادي عن الانطلاق في مشروع تجهيز 10 مستشفيات بـ10 ولايات بالجنوب وهي مستشفيات كبرى مختصة في الجراحة واختصاصات أخرى وتجري العملية بالتنسيق مع وزارة الصحة والسكان بتجهيز هذه المستشفيات بأجهزة متطورة تسمح للأطباء بالاستعانة بخبراء مع مستشفيات الشمال في إطار توأمة وستربط مستشفيات في الشمال وأخرى في الجنوب بالألياف البصرية ذات التدفق السريع والتي ستسمح بالمشاركة والاستعانة باختصاصي في الفحص والأشعة، كما ستسمح بتطوير الخبرات لدى الأطباء حالات خاصة، أين يمكن لأطباء الجنوب بربط الاتصال مباشرة وبطريقة تفاعلية مع أخصائي في الشمال يساعد على الفحص والتشخيص، كما ستساعد التقنية في تكوين الطلبة والطالبات في المستشفيات وسيحصلون على فرصة يشاركون من خلالها في الكشف عن بعد على الحالات المرضية، وسيكون تموين 10 مستشفيات على عاتق وزارة البريد وتكنولوجيات الإعلام والاتصال، وعرج الوزير على مشروع أسرتك الذي قال إنه لم يعرف نجاحا مما دفع بالوزارة إلى التفكير في إحيائه من جديد وأوعز فشل مشروع أسرتك إلى عدم وجود دراسة معمقة، لكن الدراسة الجديدة تحتاج إلى تغيير نمط العمل الأول من خلال انتقاء عينات من المجتمع وفئات خاصة كأساتذة التعليم الابتدائي والمتوسط والثانوي وستكون العملية هذه المرة مزودة بالربط بالأنترنيت وأكد في الأخير أن عملية الإدماج الخاصة بالعمال المؤقتين في قطاع الاتصالات انطلقت ولا رجعة عن قرار الوزارة وسيكون الإدماج تدريجيا لحوالي 3000 موظف بقطاع البريد وتكنولوجيات الإعلام والاتصال.

الرد على هذا المقال

SPIP | دخول | خريطة الموقع | متابعة نشاط الموقع RSS 2.0
Habillage visuel © Andreas Viklund sous Licence free for any purpose