برج نت : موقع أخبار برج بوعريريج

الصفحة الأساسية > أخبار الولاية > عملية رقمنة سجلات الحالة المدنية متواصلة عبر كل البلديات

عملية رقمنة سجلات الحالة المدنية متواصلة عبر كل البلديات

الثلاثاء 13 نيسان (أبريل) 2010, بقلم جلال نايلي

اكد رئيس مصلحة تنقل الاشخاص بمديرية التنظيم والشؤون العامة بولاية برج بوعريريج السيد مكي خبيزي في تصريح "للبلاد "ان عملية رقمنة سجلات وعقود الحالة المدنية تسير بوتيرة حسنة عبر كافة مناطق وبلديات الولاية البالغ عددها 34 بلدية وان كل الإمكانيات اللازمة المتمثلة في العتاد واجهزة الاعلام الالي وكذا الكفاءات والطاقات البشرية من مهندسين اكفاء في الاعلام الالي واعوان الادارة سخرت من اجل انجاح العملية وتطبيق المشروع التي اولته الدولة الجزائرية عناية كافية حسب التوصيات المقررة من طرف وزارة الداخلية والجماعات المحلية موضحا ان كل البلديات تم تزويدها باجهزة الاعلام الالي والنسخ والطبع مع تثبيت البرمجيات الخاصة بعملية رقمنة الحالة المدنية وان بامكان كل بلدية الان استخراج شهادة الميلاد المؤمنة "s12" التي تعد الوثيقة الاساسية في استصدار بطاقة التعريف وجواز السفر البيومتريين الالكترونيين حيث تم الشروع منذ الفاتح من هذا الشهر الجاري حسبما جاء على لسان وزير الداخلية والحماعات المحلية السيد نور الدين يزيد زرهوني في استصدار شهادة الميلاد المؤمنة وذلك عن طريق تطبيق عملية ادخال كل البيانات والمعلومات المتعلقة بعقود الحالة المدنية وجرد كل السجلات وادخالها في اجهزة الاعلام الالي في اطار ما يعرف بنظام الارشفة الالكترونية وبعد الانتهاء من العملية يستطيع كل فرد الحصول على شهادة الميلاد المؤمنة التي هي عبارة عن وثيقة مطبوعة بطريقة حديثة تشبه طريقة طباعتها الورقة النقدية بحيث تحمل رقما تسلسليا مما يجعل عملية تزويرها امرا مستحيلا والتي يتحصل عليها المواطن مرة واحدة طيلة حياته وتجري عملية استصدار هذه الشهادة عبر كافة بلديات الولاية البالغ عددها 34 بلدية مما يتطلب التدقيق اكثر من قبل المشرفين على العملية للحصول على هذه الوثيقة التي يمضيها رئيس المجلس الشعبي البلدي شخصيا بصفته المسؤول الاول وضابط الحالة المدنية مؤكدا انه وفي حالة ما اذا تم وان صادفنا بعض المشاكل اثناء عملية الرقمنة وادخال البيانات والمعلومات الصحيحة كعدم توفر حكم من الاحكام التي تتضمنها عقود وسجلات الحالة المدنية نظرا لقدمها وتلفها الجزئي نستعين بالجهات القضائية المختصة الممثلة في النائب العام لدى مجلس قضاء برج بوعريريج باعتبار ان المصالح القضائية تتوفر على نسخ ثانية من العقود وهذا ما يسمح في التحكم في العملية بشكل منظم ومدروس حيث تم تسخير في كل بلدية مهندس في الاعلام الالي للاشراف على الجانب التقني رفقة اعوان ادخال البيانات والمعلومات يتمتعون بالكفاءة والثقة الكبيرة اضافة الى موظف يعينه رئيس المجلس الشعبي البلدي للقيام بعملية التحقق من صحة البيانات المدونة في شهادة الميلاد المؤمنة موضحا ان هذه العملية التي انطلقت في العديد من ولايات الوطن تهدف الى التوجه نحو استحداث سجل وطني خاص بالحالة المدنية والسكان وخلق شبكة ربط وطنية بين كافة بلديات القطر الجزائري ووزارة الداخلية والقنصليات الجزائرية بالخارج والذي بموجبها يستطيع اي مواطن مستقبلا الحصول على وثائق الحالة المدنية من مقر اقامته دون ان يكلفه ذلك عناء التنقل الى البلدية الاصلية كما اوضح السيد مكي للبلاد ان هذا المشروع سيقضي على العديد من المشاكل التي تصادف المواطنين يوميا من بينها كثرة الوثائق المدرجة في مدونة الحالة المدنية والمطلوبة من المواطن والبالغ عددها 28 وثيقة زيادة عن المبالغة من طرف بعض المصالح الادارية في طلب وثائق الحالة المدنية خصوصا اثناء الدخول الاجتماعي كما سيعطي النظام الجديد مصداقية اكثر للوثيقة الادارية دون فتح اي مجال للتزوير والتلاعب والانتحال اضافة الى تفادي ازدواجية الشخصية او الهوية وهذا ما يعاب على النظام الكلاسيكي من خلال حالات تشابه الاسماء في بعض الاحيان بالاضافة الى التحكم في جميع عمليات الاحصاء الخاص بالسكان بصفة دقيقة ومنظمة عكس عمليات الاحصاء السابقة وهو ما يعود ايجايا باستغلال هذه الاحصائيات في خدمة قطاعات الدولة كالصحة والتربية والتعليم العالي من خلال المعالجة الدقيقة لاهم المشاكل من جهة اخرى اوضح السيد العايب رشيد رئيس مصلحة الاعلام الالي بمديرية الاتصالات السلكية واللاسلكية ببرج بوعريريج و المكلفة بالعملية ان الهدف الاول من هذا المشروع الحيوي الذي اولته الدولة عناية فائقة هو خدمة المواطن الجزائري بالدرجة الاولى واللحاق بركب الدول المتقدمة والتوجه التدريجي نحو تطبيق الادارة الالكترونية زيادة عن كل هذا القضاء النهائي على التزوير والجريمة المنظمة مستقبلا.

ج.نايلي

1 مشاركة

الرد على هذا المقال

SPIP | دخول | خريطة الموقع | متابعة نشاط الموقع RSS 2.0
Habillage visuel © Andreas Viklund sous Licence free for any purpose