برج نت : موقع أخبار برج بوعريريج

الصفحة الأساسية > أخبار الولاية > "اعذروني أن أذكركم ان الدعارة ولدت في مصر و السفالة و قلة الأدب تربت في (...)

.فتاة جزائرية برايجية تصرخ من قلب القاهرة بدون خوف و توجه رسالة للمصريين عبر "النهار" ،

"اعذروني أن أذكركم ان الدعارة ولدت في مصر و السفالة و قلة الأدب تربت في بيوتهم"

الأربعاء 25 تشرين الثاني (نوفمبر) 2009, بقلم بوڤطاية.ع

"اشكر دولتنا و مسؤولينا و قنواتنا و فنانينا انه لم يصدر منهم أي رد قبيح حيال سفالتهم و حقارتهم"
تلقت "النهار" ببرج بوعريريج أمس رسالة من فتاة جزائرية كانت لوقت قريب تشتغل بشركة دعاية و إعلام بالقاهرة
ولكن بعد هذه الأحداث تخلت عن وظيفتها و تعتزم العودة إلى الجزائر في اقرب وقت حسب تصريحاتها لنا في الهاتف ،

كما ذكرت لنا حادثة وقعت لها منذ 03 أيام أين مرت أمام مقهى و لما تعرف عليها السفلة بدؤوا يشتمون الجزائر أمامها في أبشع صور الجبن و الحقارة، و ترجت من جريدة كل الجزائريين أن تنشر صرختها التي عبرت فيها عن أدب و أخلاق و مجد الشعب الجزائري مقارنة بنزول المصريين و إعلامهم إلى أدنى مستويات قلة الأدب منذ أن خلق الله الإنسان على وجه الأرض ، و كان نص رسالتها يقول

" أنا فتاة جزائرية اسمي (ب.ح) مقيمة بالقاهرة و يشرفني أنني جزائرية الجنسية أصولي من برج بوعريريج كنت اشتغل بشركة دعاية و إعلام بالقاهرة ولكن بعد هذه الأحداث تخليت عن وظيفتي ، و أود أن اصرخ صرخة عالية أقول فيها "ياحسرتاه لما وصل إليه المجتمع المصري من سفالة و سخافة يا حسرتاه أن يهاجم كبار الإعلاميين و المسؤولين الشعب الجزائري بهذه الطريقة اللااخلاقية و بهذه الانتقادات التي تحتوي على كثير من قلة الأدب و يدعون أنهم كبار و مثقفون محترمون.

أي احترام و ثقافة هاته؟ إلا يفترض أن يكونوا على قدر كافي من الوعي الذي يقودهم إلى رؤية الموضوع بعين الحقيقة و ليس بعين التزييف و النفاق ، فليسالوا أنفسهم سؤالا واحدا : ماذا لو راو أبو تريكة و احمد حسن و الحضري دمهم يسيل لما واجههم الضرب بالحجارة داخل الحافلة و يصيحون بنبرة حزن و غضب شديد ؟ لقد أهننا داخل هذا البلد و من أول خروجنا من المطار جرحت كرامتنا من هذا الشعب و نتألم لما حصل، و بسبب تاثير هذه الصدمة يفقد منتخبكم تركيزه و يخسر المباراة و فوق هذا لا تسلم حافلة المشجعين من ضرب بالحجارة و هتافات من الشتائم ، و أنا واثقة كل الثقة كوني أعيش وسط تخلفهم و رجعيتهم أنهم كانوا سيقلبون الدنيا رأسا على عقب ، فلماذا إذا يهاجمون و يحاسبون الجمهور الجزائري لما حصل في الخرطوم ؟

العين بالعين و السن بالسن و البادئ اظلم ، و لكل فعل ردة فعل و ردة فعل الجمهور الجزائري في الخرطوم اقل بكثير لما يجب ان يرده لهم من اهانة، اعترف يا مصريين أنكم لم تحتملوا الخسارة فتأثير الصدمة لا يزال يظهر على وجوهكم ، اعترف ان فوز المنتخب الجزائري حطم حلمكم و جعلكم مثل الكلاب المسعورة التي تنبح و تنبح في كل المحطات ، و لكن القافلة صامتة و تسير ، و صرختي الثانية أقولها بصوت عالي "يا حسرتاه على مسؤولين مصر" أيعقل أن يتكلم ابن رئيس الجمهورية و الذي يكاد ان يكون بمثابة رئيس دولة على عاهرات الجزائر في القاهرة و باريس و يشتم الشعب الجزائري بعبارات أشبه بكلام "خناقات النساء" ،لا يملكون القدرة على الوعي في استيعاب الأمور و المواضيع بعقلانية و تدار ك عواقب كل شيء ، و ليس لهم اية ذرة من الذكاء الاجتماعي و السياسي ، اعذروني ان أقول لهم ان إعلامهم في منتهى السخافة و التفاهة ، و اعذروني ان أقول لهم أنهم باتوا مسرحية مسلية يستمتع بها العالم العربي و الغربي ، اعذروني ان أذكركم ان الدعارة ولدت في مصر و السفالة و قلة الأدب تربت في بيوتهم و هذا ما نراه في أفلامهم التي لا تقل شانا عن أفلام الجنس (أكرمكم الله).

نحن نحترم شعبنا و بلدنا و ثقافتنا لا تنتج أفلام ساقطة لأننا نحافظ على أخلاقياتنا و ديننا الحنيف.

و حقيقة اشكر دولتنا و مسؤولينا و قنواتنا و فنانينا انه لم يصدر منهم أي رد قبيح حيال سفالتهم و حقارتهم و هذا يدل على أننا أكثر احتراما منهم و نصيحتي لكم يا مصريين ، بدل من ان تشغلوا بالكم بموضوع الكرة و الهزيمة و باهانة الشعب المصري و كرامة الشعب المصري و أمان الشعب المصري ، و كل هاته الهتافات التي تضحكون بها على أنفسكم ، اهتموا بأزمة السكن و العمل التي انتحر بسببها الكثير من شبابكم ، اهتموا بالشعب الذي يكاد يموت جوعا ، و اهتموا بتنظيف الشوارع من الزبالة التي تكاد تزحف الى بيوتكم لتصبح فردا منكم اهتموا بتنظيف بيوت الدعارة و الفساد الذي بات جزءا أساسيا من حياتكم ، و أخيرا أتمنى ان تنشروا مقالي هذا كاملا مكملا و اعتبرها أمانة مني للجريدة و أترككم في رعاية الله و حفظه و تحيا الجزائر".

و ما تعبر عنه هذه الرسالة هي شهامة الجزائريين نساء و رجالا و قدرتهم على التحدي و قهر الخوف حتى في عقر دار السفلة و عديمي الأدب و الأخلاق.

بوقطاية/ع

1 مشاركة

  • لا تتهموا الناس بالباطل Le 2 حزيران (يونيو) 2010 à 00:19

    السلام عيكم ورحمة الله وبركاته
    اختى الفاضلة كاتبة المقال احب ان اقول انك سببت واتهمت شعبا مسلما واتهمتيه بالفحش وعدم الاخلاق وما كان لك ذلك اكرمك الله..بربك اذكرك ..ومنه احزرك (ماذا ستقولي لله يوم القيامة عن كل نفس اهنتيها واتهمتيها بكل ما قلت وهى ليست كذلك ..سواء كانت نفس مسلمة او غير مسلمة ..الله تعالى لا يظلم احدا ..وسبحانه وتعالى بعث نبيه محمدا صلى الله عليه
    متمما لمكارم الاخلاق ..لن اطيل عليكى الكلام ..اسفة جدا لما اصابك من قلة سفيهةلا تعرف معنى الدين والاخلاق..واعذرك فقط لانفعالك لما لقيتيه من اهانه فانا لا احب ان يحدث هذا لاى انسان سواء فى بلدى مصر او فى اى بلد اخر عربى او اجنبى ..ولكن اسمحى لى ليس لك عذر فى سباب من ليس لك بهم علم..هدى الله اهل مصر والجزائر وكل العالمين لما يحب ويرضى انه هو ارحم الراحمين ..بسم الله الرحمن الرحيم ..(والعصر .ان الانسان لفى خسر.الا الذين ءامنوا وعملوا الصالحات وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر)صدق الله العظيم

    repondre message

الرد على هذا المقال

SPIP | دخول | خريطة الموقع | متابعة نشاط الموقع RSS 2.0
Habillage visuel © Andreas Viklund sous Licence free for any purpose