برج نت : موقع أخبار برج بوعريريج

الصفحة الأساسية > أخبار الولاية > مناصر برايجي يخترق الإجراءات الأمنية بالبليدة ويحدث طوارئ

أمام أنظار الرئيس بوتفليقة في نهائي كاس الجمهورية

مناصر برايجي يخترق الإجراءات الأمنية بالبليدة ويحدث طوارئ

الأحد 24 أيار (مايو) 2009, بقلم بوڤطاية.ع

صنع أحد مناصري أهلي البرج، أول أمس، الحدث في نهائي كأس الجمهورية بعد أن أثبت هشاشة الإجراءات الأمنية التي تكون في مثل هذه المناسبات التي تشهد دوما إجراءات مشددة باعتبار أن الأمر يتعلق بنهائي لكأس الجمهورية بحضور الرجل الأول في البلاد رئيس الجمهورية عبدالعزيز بوتفليقة، وهذا بعد تمكنه من اختراق الحاجز الأمني الأول على مستوى المدرجات التي كان يتواجد فيها رفقة أنصار الأهلي واقتحامه أرضية الميدان، ما خلق حالة استنفار كبيرة في أوساط قوات الأمن التي كانت متواجدة على حافة الملعب والذين حاولوا الإمساك به لكن باءت جميع محاولاتهم بالفشل أمام السرعة الخارقة لهذا المناصر الذي وفق في قطع مسافة أرضية الميدان أمام أنظار الرئيس بوتفليقة، وتحت تصفيقات الجمهور الذي كان حاضرا من أنصار الفريقان ، قبل أن يرضخ هذا المناصر الذي كان متنكرا في زي ’’هنود الحمر’’ مع تسريحة شعر طويلة للعياء ، ليتكفل بعد ذلك قوات الأمن بإخراجه خارج الملعب لتتحول التصفيقات إلى تصفيرات على أمل إقناع قوات الأمن بالعفو عنه وتمكينه من الصعود مرة أخرى إلى المدرجات وعدم حرمانه من مناصرة فريقه الذي قطع الآلاف من الكيلومترات لحضور النهائي الذي لعب أول أمس بملعب تشاكر بالبليدة ، هذا ويعد هذا الأمر سابقة في تاريخ المواجهات النهائية التي لعبت سواء بالبليدة أو بملعب 5 جويلية على اعتبار صعوبة اختراق الإجراءات الأمنية المشددة بحضور الرئيس بوتفليقة ، في حين علق البعض من أصحاب الألسن الطويلة على أن درجة الحرارة الكبيرة التي عرفتها البليدة أول أمس كان لها الانعكاس السلبي على تركيز رجال الأمن. 

 بوقطاية عامر 

SPIP | دخول | خريطة الموقع | متابعة نشاط الموقع RSS 2.0
Habillage visuel © Andreas Viklund sous Licence free for any purpose